نور الابصار في احوال الائمه التسعه الابرار ( عليهم السلام ) - الامام الصادق ( عليه السلام ) محمد مهدی مازندرانی حائری

صفحه ۱

نور الابصار في الاحوال الائمة التسعة الابرار ( علیهم السلام )

اشارة

عنوان : نور الأبصار في أحوال الأئمة التسعة الأبرار

پديدآورندگان : حائري مازندراني، مهدي، 1261؟-1344.(پديدآور)

حسن صالحي(مترجم)

نوع : متن

جنس : كتاب

الكترونيكي

زبان : عربي

صاحب محتوا : موسسه فرهنگي و اطلاع رساني تبيان

توصيفگر : سرگذشت نامه هاي فردي

امامان[1]

وضعيت نشر : قم: موسسه فرهنگي و اطلاع رساني تبيان، 1387

ويرايش : -

خلاصه :

مخاطب :

يادداشت : ,ملزومات سيستم: ويندوز 98+ ؛ با پشتيباني متون عربي؛ + IE6شيوه دسترسي: شبكه جهاني وبعنوان از روي صفحه نمايش عنوانداده هاي الكترونيكيعنوان ديگر: نور الأبصار في أحوال الأئمة التسعة الأبرار من ذرية الحسين عليه و عليهم الصلوات و السلام

شناسه : oai:tebyan.net/37218

تاريخ ايجاد ركورد : 1388/12/2

تاريخ تغيير ركورد : -

تاريخ ثبت : 1389/7/4

قيمت شيء ديجيتال : رايگان

في ذكر حالات امامنا الصادق و ولادته و احوال والدته و اسمائه و كناه

أمدح أباعبد الاله فتي البرية في احتماله سبط النبي محمد حبل تفرع من حباله تغثي العيون الناظرات اذا سمون الي جلاله عذب الموارد بحره يروي الخلائق من سجاله بحر أطل علي البحور يمدهن ندي بلاله سقت العباد يمينه و سقي البلاد ندي شماله يحكي السحاب يمينه و الودق بخرج من خلاله الارض ميراث له و الناس طرا في عياله السادس من أعلام الطريقة و الانوار المضيئة القرآن الناطق و الكتاب الصادق الكاشف للحقايق و المبين للدقايق ابوعبدالله جعفر بن محمد الصادق عليه الصلاة و السلام ولد (ع) بالمدينة يوم الاثنين سابع عشر شهر ربيع الاول سنة ثلاث و ثمانين و هو اليوم الذي ولد فيه النبي (ص) و هو يوم شريف عظيم البركة امه (ع) النجيبة الجليلة المكرمة فاطمة المعروفة بأم فروة بنت القاسم بن محمد بن ابي بكر و أمها أسماء بنت عبدالرحمن بن ابي بكر قال ابوعبدالله (ع) كانت امي ممن آمتت و اتقت و احسنت (و الله يحب المحسنين) و

در حال بارگذاری...
۶۴ /۱
صفحه
جلد ۱ /۱